أخبار محلية

محافظ أسيوط يلتقي أعضاء مجلسي النواب والشيوخ

أسيوط : خميس شحاتة

واصل اللواء عصام سعد محافظ أسيوط لقاءاته الدورية بأعضاء مجلسي الشيوخ والنواب بمكتبه بديوان عام المحافظة لاستعراض العديد من الموضوعات والقضايا التي تهم المواطن الأسيوطي ومناقشة سبل دعم القطاعات التنموية وتضافر وتنسيق الجهود لتحقيق الصالح العام.
حيث التقى محافظ أسيوط بكل من النائب محمد حمدي دسوقي والنائبة مريم القمص والنائب الحسيني جلال أعضاء مجلس النواب والنائب مصطفى كحيلي والنائب عادل حجازي أعضاء مجلس الشيوخ بحضور معتصم أحمد محمود مدير مكتب شئون مجلسي النواب والشيوخ بالمحافظة.
وقال المحافظ إن اللقاءات شهدت مناقشة الموقف التنفيذي للمشروعات الخدمية والتنموية الجارية بمختلف مراكز ومدن المحافظة لدفع عجلة العمل بها وسرعة الانتهاء منها طبقاً للتوقيتات المحددة فضلا عن مناقشة عددًا من القضايا والموضوعات التي تهم المواطن الأسيوطي بمختلف القطاعات ومنها مياه الشرب والصرف الصحي والصحة والطرق وموقف المشروعات والمبادرات القومية على أرض المحافظة ومنها مبادرة “حياة كريمة” و”تطوير الريف المصري” مؤكدا على أهمية دعم المبادرات التنموية التي يجري تنفيذها بكافة القطاعات وتفعيل المشاركة المجتمعية لتنفيذ برامج التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 التي تبناها الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية وتوليها الحكومة اهتمامًا كبيرًا.
وأكد المحافظ حرصه على تحقيق التواصل الفعال مع نواب مجلسي الشيوخ والنواب وتنسيق الجهود والتعاون بينهم وبين أعضاء الجهاز التنفيذي للارتقاء بكافة الخدمات المقدمة للمواطنين واعلاء المصلحة العامة وحل المشكلات لافتا إلى استمرار جولاته الميدانية بالقرى والمراكز لمتابعة الخدمات المقدمة للمواطنين ودراسة الاحتياجات وتلبية الطلبات وتذليل العقبات أمام تنفيذ المشروعات الخدمية والتنموية وتفعيل المشاركة المجتمعية والمتابعة المستمرة لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحي والتموين والري والتعليم والصحة والشباب والرياضة والوقوف على نسب التنفيذ ووضع حلول وخطط تنفيذ لبعض الملفات التي تحتاج للدعم والتحفيز بكافة القطاعات لافتا إلى اهتمامه بكافة الآراء والمقترحات بهدف الوصول إلى ما فيه الصالح العام مؤكدًا أن المحافظة تشهد طفرة تنموية غير مسبوقة بتضافر جهود جميع أبناءها والتنسيق والتعاون المثمر بين الأجهزة التنفيذية والشعبية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *