أخبار عالمية

ممارسات تكشف تحول ترامب الى ديكتاتور.. فهل تأتي نهاية الديمقراطية الامريكية على يديه

ممارسات تكشف تحول ترامب الى ديكتاتور.. فهل تأتي نهاية الديمقراطية الامريكية على يديه

كتب ـ محمــــــــود الحسيني

كان الكثير من المراقبين الرصينين قلقين، حتى قبل أداء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليمين الدستورية في 2017، بشأن هشاشة النظام الديمقراطي في الولايات المتحدة ونزعات ترامب الديكتاتورية الواضحة للغاية، والآن فإن تصرفات ترامب تنذر بإمكانية تحوُّله إلى ديكتاتور ينهي الديمقراطية الأمريكية.

ساهم وصوله إلى الحكم في دفع أساتذة العلوم السياسية والصحفيين للبدء في تجميع قوائم من “الإشارات التحذيرية” التي تنبئ بزحف السلطوية،

ويقول محللون انه بالعودة بالزمن إلى الوراء، فإنَّني كنتُ متفائلاً للغاية. لكن بعكس بعض المتفائلين، لم أتوقع أن يرتقي ترامب لمستوى مسؤوليات المنصب، لكنَّني كنتُ أعتقد أنَّ نظام الضوابط والتوازنات الموجود في نظامنا الدستوري ستكبحه بكفاءة وتحمي الملامح الأساسية للديمقراطية الأمريكية. كم كنتُ مخطئاً!

ويضيف قائلاً”ما لم أتوقعه هو أنَّ طموحات ترامب السلطوية ستزداد سوءاً كلما طال بقاؤه في المكتب البيضاوي. وكما أشرتُ مسبقاً، لدى ترامب الآن كل الدوافع لعمل كل ما بوسعه حتى يتمكَّن من البقاء في السلطة، حتى لو تمثَّل ذلك الدافع في إبقاء نفسه وعائلته خارج السجن”.

وكنتُ قد حدَّثتُ قائمتي لأكبر 10 إشارات تحذيرية في مناسبتين سابقتين، لكن مع كون الانتخابات على بُعد شهرين تقريباً، بدت اللحظة ملائمة لإجراء تحديث آخر.

تصرفات ترامب تنذر بإمكانية تحوُّله إلى ديكتاتور، إليك أبرزها

1- المساعي الممنهجة لترهيب الإعلام

كان هذا التكتيك ملمحاً محورياً لرئاسة ترامب منذ البداية، سواء كان في صورة تغريداته المستمرة عن “الأخبار الزائفة” أو محاولاته غير الخفية لتهديد مُلّاك وسائل الإعلام التي يكرهها (مثل شبكة CNN وصحيفة The Washington Post). وكما أُفيد، فإنَّه اعترف للصحفية بشبكة CBS الأمريكية ليزلي ستال بأنَّه يهاجم الصحافة بصفة متعمدة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *