أخبار محلية

انا الفاقد والمفقود .. شعر ل “فتحى الجويلي”

تأتي وتغيب
ترحل ليس بعيد
ترتمي بأحضان الليل
وأقول غريب

أتنهد الصبر. بالمغيب
أنتظر. شيئ يأتيني
فيعيد للجسد الروح

فهل. سيآتي
لنبدء من جديد
وإن جاء فهل سأنسى
له ما كان يؤتيه
أقسم بأن الحپ غريق
والشوق جحيم
والتاء منهن الكثير

بلا قلب. أو. ضمير
هذا عذاب. أم عقاب
من. الشريان والوريد
يا شغفى …..أهدئ
ولا تحترق. وأنت. وحيد
تألم وتعلم. كيف.. بجنح
الليل. يعذبك الضمير

كيف تحترق وتتعايش وتعيش
دون …..نبض. ورفيق
آراك حزين. ومسحور
حرف … ووعود
ليلأها يمسي. فتستقيم
نهارها يجرح فينير

وكأن الليل لم يأتي ….ولم
توثق فيه عهود. المظاليم
آنسى يا فؤادي تلك العهود
لم نعد نصدق …..ونبصم بالأيد
إدركت..أن الغرام..مميت

وأن الإراء. تتبادين. وتتظاهر
بالسلام….. وبعد البزوغ
أنتهي كل ما قيل
وكان للنهار ….سر ووضوح
وقسم مشغوف

بأن لا وجود .. لتلك المشاوير. إلا للنفس
والروح… أبدا. لن تدمرنا
آنثى السهر والهجر
تجرح. لتمضي. بأحضان
الخجل لتذوب…

سأتنفس لأنني مهموم
قتلتني وخأنت العهود
فأصبحت لعهودي..فاقدها
ولست بحاميها
لأني لا أؤمن بوفاء النبض
بعد الغروب

       سأصوغ لحياتي

شكلآ..وسآرسم طريقآ ..ميسور

 ستمهدھ آنكاري لذاتي

وسأخون. كل الحضور
فأنا. الفاقد والمفقود
والقاتل. و المقتول.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *