اخبار الرياضهالمجتمع

زاوية مختلفة (التسول) بقلم / محمد عبد الرحمن

بقلم : محمد عبد الرحمن

صداع ونادر علاجه (التسول)
اصبح التسول مهنة ولها رؤساء واصحاب شوارع واحياء ولا يستطيع احد ان يتعدى على مكان احد وان حدث تحدث البلطجة
علاوة على ذلك ان كل هؤلاء المتسولين يتوافدون من محافظات غير محافظتهم.
واصبح هناك اسر كاملة تعيش على هذه المهنة زائد انهم يتسولون النقود والطعام والملابس
والكثير منا رأى بعينه المبالغ الرهيبة التي يحصلون عليها يوماً والتي تتراوح مابين 300 الى 500 جنيهاً يومياً
ولذلك هم غير مضطرين للبحث عن عمل ولا مضطرين لأجهاد انفسهم فى مشقة العمل ولا حتى ضغط بعض اصحاب الأعمال
ومن رؤية من (زاوية مختلفة) يجب أن نوقف انتشار هذا الوباء بعدم اعطاء اي من هؤلاء المتسولين اي مبالغ مالية وكلنا نعلم كل العلم ان المحتاجين موجودون في منازلهم هم اولى بهذه المبالغ

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *