ادب و ثقافه

زاوية مختلفة (الكسالى يعيشون على تراث الاجداد) بقلم / محمد عبد الرحمن

زاوية مختلفة
(الكسالى يعيشون على تراث الاجداد)
بقلم / محمد عبد الرحمن

عندما تحدث شخص كسول فقير فاشل عن ماذا فعل في حياته الفاشلة يقول انا ابن فلان وجدي فلان وكانت لنا عقارات واموال وكان وكان وكان
والان كله ذهب مع الريح ولكن جدودي فعلوا كذا وكذا.
هذه هى احوال معظم اقوال الشعوب العربية ذات الحضارات العظيمة الغير متقدمة الان بسبب كسل بعض ابنائها وعدم اهتمام بعض الادارة فيها
ونكتفي بأن نقول الاجداد بنوا كذا وفعلوا كذا واول بشر صنعوا كذا.. اين انت من كذا وكذا ماذا فعلت انت وماذا تفعل حتى ترتقي بنفسك وببلدك
وماذا تريد من هذا الوطن.
نحن لا نفعل شيئ سوى التقليد والتقليد الأعمى بدون فهم او حتى بدون فائدة ونقوم بتقليد كل ماهو سيئ. اصبحنا شعوب كسولة لا تفعل اي شيئ سوى الكلام التافه
حتى الفنون الجميلة نقدمها باسوء الأشكال
يجب ان ننظر إلى الاوضاع من (زاوية مختلفة) يجب نجتهد ونساعد ونساند بعض البعض حتى نتقدم يجب ان نبدأ من حيث انتهى الاخرون
وننسى نهائياً مقولة اجدادنا هم الذين فعلوا كل مانراه الان من مزارات سياحية كنت مهمة قديماً
(بالمختصر المفيد هذا هو حالنا الان)
. وبتكتر الحواديت
ومفيش حكاية ف يوم بتموت
يوماتي جزء جديد
بتكمل بيه احداث بتفوت
ترس الحياة بيدور
ولكل واحد دور
كل القصص بتعيش والابطال بتموت .
.
قطر الحياة قشاش
والراوي راكب فيه
عايش بيحكي حاجات
زمن ماعشناش فيه
والدهشة مالية عيون
ناس بالكسل عايشين
على حس كنا وكان
فعلاً صحيح مساكين
.
العقل نام نعسان
والفكر ميت فيه
وكأنه فى الانعاش
محتاج دعاء يشفيه
والدور خلاص معروف
بتعيش على التقليد
ناجحين ف قولنا وقال
وياريت في حاجة تفيد

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *